الثلاثاء، 10 أكتوبر 2017

السياحة في زيلامسي و كابرون (ZELL AM SEE - KAPRUN)

إنك تكاد لا تسأل أحد من العرب عن أهم المناطق السياحية في النمسا إلا وكانت بلدتي زيلامسي و كابرون على رأس القائمة. ومما يؤكد ذلك أن الجنسيات العربية وبالأخص منها الخليجية، تشكل ثاني أعلى نسبة سياح بعد الألمان. لا عجب، فروعة الطبيعة تتلخص في تلك المنطقة. جبال شاهقة بقمم ثلجية تطل على بساط أخضر لا متناهي، يحتضن بحيرة زيل (Zell) المتلألئة بزرقتها الأخاذة، لمنظر يخطف القلوب ويبهر العقول.
تخيل أنك يمكنك قضاء اجازة كامله بكل جوانبها في زيلامسي و كابرون. حيث يمكنك السباحة في مياه بحيرة زيل (Zell) ثم و في دقائق الصعود إلى ارتفاع 3029 مترا والاستمتاع بالثلوج هناك. يمكنك التخييم في الأحراش و في دقائق التسوق في مركز بلدة زيلامسي. و يمكنك أيضا تسلق الجبال ماشيا أو بدراجة هوائية و عند الانتهاء الاسترخاء في أحد الفنادق الرائعة والاستمتاع بأشهى المأكولات في مطاعم ذو اطلالة خيالية…. في هذا التقرير دليلك للاستمتاع بإجازة سياحية ممتعة في زيلامسي و كابرون:


الإبحار في بحيرة زيل (Zell)


إذا أردت أجمل منظر بانورامي إلى البلدة القديمة التاريخية زيلامسي و ما خلفها من هضاب خضراء وجبال تعلوها الثلوج وتلك المناظر الطبيعية الخلابة، فليس من نقطة أفضل من و سط بحيرة زيل (Zell). استقل إحدى السفن في جولة بانورامية خيالية و التي سوف تحتار فيها على أي المناظر ستبقي عينيك، و أي المناظر سيكون خلفية صورتك التاريخية. و لكن لا تقلق، فالرحلة تستغرق 45 دقيقة ستتيح لك الاستمتاع بالمناظر و أخذ الصور على كل الجهات.


السباحة في أحضان الطبيعة

السباحة في بحيرة زيل (Zell)
السباحة في بحيرة زيل (Zell)
تخيل أنه بإمكانك السباح في مياه منعشة عذبة صالحة للشرب وسط الغابات وعند كعوب جبال تعلوها الثلوج في طبيعة نقية رائعة. هذا الخيال حقيقة في بحيرة زيل (Zell)، حيث يمكنك قضاء أوقات ممتعة هناك و الاسترخاء صيفا في مياهها البارد المنعشة. كما أن هناك ثلاث مسابح و متنزهات مائية على شواطئ البحيرة، يمكنك قضاء أوقات مرحة هناك و هي: ZELL AM SEE LIDO و THUMERSBACH LIDO و SCHÜTTDORF LIDO.


جبل شميتنهوهي (SCHMITTENHÖHE)


توصف الإطلالة من قمة هذا الجبل (و التي تصل إلى ارتفاع 1965 مترا) بأنها الأجمل في النمسا، فنظرة إلى الوادي و بلدة زيلامسي في الأسفل،أو نظرة بانورامية إلى الأفق العريض المقابل للجبل و الذي يتخلله 30 قمة من قمم جبال الألب، لأمر لا يوصف. يمكنك الوصول لقمة جبل شميتنهوهي (SCHMITTENHÖHE) من بلدة زيلامسي و التي تقع أسفل الجبل، و ذلك اما متسلقا مشيا في رحلة لن تحس بها بالوقت ولا التعب لروعة المسار،  أو أن تركب التلفريك المصمم من قبل شركة السيارات الرياضية الشهيرة "بورش".
السياحة على جبل شميتنهوهي (SCHMITTENHÖHE) نشطة صيفا شتاء. ففي الشتاء يتحول الجبل إلى أحد أهم منتجعات التزلج في النمسا، و أما في الصيف فتكثر النشاطات على هذا الجبل، فمثلا يمكن للأطفال المشاركة في سباق دراجات نارية في أعلى حلبة موتوكروس في النمسا. ولكن أكثر النشاطات إثارة على هذا الجبل هي تجربة الطيران الشراعي بصحبة مرشد من قمة هذا الجبل و إلى قاع الوادي، خلالها ستحظى بمناظر لم يحظى بها الكثير.


جبل كيتسستينهورن (Kitzsteinhorn)




أبرز علامات المنطقة. تلك القمة البراقة والتي تصل إلى ارتفاع أكثر من 3200 متر، هي أعلى قمة في اقليم سالزبورغ،  و لذلك فهي تسمى ب "قمة سالزبورغ" (Top of Salzburg). تتوفر الثلوج على هذا الجبل من أكتوبر و حتى أوائل الصيف، أي قرابة ثمانية أشهر من العام، و عليه فإن هذا الجبل يعد من أهم منتجعات و منحدرات التزلج في النمسا. يمكنك الصعود الى تقريبا قمة هذا الجبل باستخدام سلسلة من التلفريكات التي تعمل على مدار العام. هناك وعلى ارتفاع 3029 مترا يوجد مقهى ومطعم للوجبات السريعة، و مطل خيالي يطل على اقليم سالزبورغ سوف تلتقط منه صور لن تنساها.
في طريقك إلى القمة هنالك عدة محطات، في إحدى تلك المحطات والتي على ارتفاع 2600 متر، هنالك الكوخ الثلجي (ICE CAMP presented by Audi quattro) و الذي تبنيه شركة أودي للسيارات بفن كل عام من الثلج والجليد. يمكنك الدخول إلى هذا الكوخ الكبير و الاستمتاع بالتحف الفنية المصنوعة من الجليد.
لا تنحصر النشاطات على جبل كتزشتاينهون (Kitzsteinhorn) على الثلوج والتزلج، حيث يقصد عشاق الدراجات الهوائية الجبلية هذا المكان للاستمتاع بأحد ثلاث مسارات للدراجات و التي تهبط من ارتفاع 2500 متر إلى وادي يرتفع 911 متر عن سطح ، بما مجموعه 12 كيلومتر من الطبيعة الخلابة الساحرة المنعشة.

قلعة كابرون (KAPRUN CASTLE)

قلعة كابرون (KAPRUN CASTLE)
قلعة كابرون (KAPRUN CASTLE)
على مرتفع و فوق بلدة كابرون (Kaprun) تقبع قلعة كابرون (KAPRUN CASTLE) كحارس و كحص يضفي شعورا بالأمان على المنطقة. و هذا ما كانت عليه القلعة في عصور سالفة، أما اليوم فتشكل مزارا و موقعا للمهرجانات و المناسبات و حفلات الزفاف الراقية. و مما يجعل أجواء هذه القلعة رائعة، أنها محاطة بطبيعة نقية، حتى أنه يمكنك سماع هدير مياه أخدود سيغموند ثون جورج (Sigmund Thun Gorge) و الذي سنتحدث عنه تاليا.


أخدود سيغموند ثون جورج (Sigmund Thun Gorge)


على حدود بلدة كابرون (Kaprun) يقع أخدود سيغموند ثون جورج (Sigmund Thun Gorge) بطول 320 مترا و عمق 32 مترا. تحفة فنية طبيعية نحتها الجليد قبل 14000 عام في أواخر العصر الجليدي و يداوم على صقلها دون انقطاع نهر آخَ كابرون (Kaprun Ache) بهديره المدوي وتدفق مياه الشديد و الذي لا يوقفه صخر … التمشي على الجسر الخشبي المنصوب فوق يشعرك بأنك جزء من تلك القوة الهائلة و يعطيك طاقة إيجابية تبعث الحيوية والنشاط في سائر أجزاء جسدك.  


الزلاجات الأفعوانية (Alpine Coaster) على جبل ميسكوجل (Maiskogel)


هناك الكثير من المرح على الجبل المجاور لكابرون، جبل ميسكوجل (Maiskogel). فالزلاجات الأفعوانية (Alpine Coaster) الممتدة على الجبل بطول كيلو و 600 متر و التي يتخللها 63 منحنى وتموج، تعتبر أحد النشاطات السياحية العائلية الرئيسية في المنطقة صيفا شتاءَ.

السد و الخزان العالي في كابرون (KAPRUN HIGH MOUNTAIN RESERVOIRS)


بني خزان المياه الضخم هذا قبل عدة عقود بين جبلين، و سد بإرتفاع 107 متر و طول نصف كيلو، بقصد إنتاج الكهرباء. ولكنه ما لبث أن أصبح مقصدا للسياح و بالأخص منهم محبي التأمل. فالسد وخزان المياه و اللذان على ارتفاع 2000 متر عن سطح البحر، شكلا مع البيئة المحيطة تناغم وتوافق قلما يحدث بين الطبيعة و العمران، في أجواء نقية صورية رائعة. فمثلا، من إحدى الجهات، و أنت تنظر الى البحيرة و من تحتها الوادي، فان المنظر يعطيك ايحاء بان ذلك المسطح المائي ممتد بطول لا متناهي في صورة ساحرة للغاية.  


المتنزه الوطني "هوه تاويرن" (Hohe Tauern National Park)




هناك حيث لم تصل المدنية ولا العمران. هناك في الطبيعة العذراء حيث تهيم الحيوانات البرية بين النباتات و الجبال. هناك حيث تذوب عن قمم الجبال الثلجية مياه ليس بأنقى ولا أصفى منها، حافرة خنادق و سيول يشهد عليها التاريخ، مشكلة أنهار تروي بها الحياة. هناك في المتنزه الوطني "هوه تاويرن" (Hohe Tauern National Park)، المتنزه الأول في النمسا… بالتمشي هناك، نضمن لك صفاء وهدوء ذهن لم تألفه كثيرا في حياتك.


طريق أعالي الألب غروسغلوكنر (GROßGLOCKNER HIGH ALPINE ROAD)


قد تستغرب اذا نصحك أحدهم و أنت مسافر الى أي بلد للسياحة بالقيادة في طريق أو شارع بقصد المتعة، لكن لا تستغرب اذا كان الطريق هو طريق أعالي الألب غروسغلوكنر، فهو أجمل طريق يمكن أن تقود فيه سيارتك في النمسا و قد يكون في القارة قاطبة بل وفي العالم بأسره لروعة المناظر التي ستمر عليها… نعم القيادة في هذا الطريق هي سياحة لا تفوت.
تبدأ طريق المتعة هذا من وادي فوشر (Fuscher) في منطقة بينزغاو (Pinzgau). تعرج مرتفعا في طرق منحنية و متموجة كأنك محمول على بساط الريح، لتصل بك الى القمة على ارتفاع 2500 متر، نضمن لك فيها قشعريرة و ذهول لروعة و سحر المكان و المنظر. ثم تعود الطريق لتهبط بك كريشة يحملها نسيم عليل فتحط في منطقة كارينثيا (Carinthia).
تمر هذه الطريق بالمتنزه الوطني "هوه تاويرن" (Hohe Tauern National Park) بالقرب من زيلامسي و كابرون، و بذلك وإذا كنت في المنطقة فيمكنك بدء الرحلة من هناك. و يجدر الذكر هنا أنه وبسبب الثلوج التي تغمر هذه الطريق لإرتفاعها، فإن طريق أعالي الألب غروسغلوكنر تغلق إلى ما قد يصل إلى الستة أشهر في السنة، ثم يعاد فتحها وإزالة الثلوج في شهر أبريل أو مايو.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أهم المعالم السياحية في غراتس (Graz) و ما حولها.

غراتس (Graz) هي مدينة جذابة بحدائقها كثيفة الخضرة المتناثرة في أرجائها، و بنهرها الضيق ولكن سريع الجريان المتدفق بهدير مدوي في مركزها. بأس...